:مصدر المقال
http://ajalia.com/article/16052

إعتصام حاشد أمام مقر المستشارية الالمانية والبرلمان الألماني في برلين

2018-06-05

شارك أمس الإثنين المئات من أبناء الجالية الفلسطينية والعربية والمسلمة والمتضامنين من الاحزاب اليسارية الألمانية في إعتصام حاشد أمام مقر المستشارية الالمانية والبرلمان الألماني في العاصمة الألمانية برلين، تنديدا ورفضا لزيارة مجرم الحرب الصهيوني بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الإحتلال الإسرائيلي.
وحسب ما ورد دائرة شؤون المغتربين من منظمي التظاهرة الإحتجاجية، فقد ندد المشاركون في المظاهرة بموقف الحكومة الألمانية في استقبال نتنياهو الملطخة يديه بدماء المدنيين العزل في مسيرات العودة الكبرى في قطاع غزة، وأخرهم الشهيدة المسعفة رزان النجار التي قتلت بدم بارد من قبل قناصة جنوده اثناء قيامها بعملها الإنساني الطبي في اسعاف ومعالجة الجرحى الفلسطينيين.
ورفع المشاركون في المظاهرة التي جرت وسط تدابير أمنية المانية مشددة، الأعلام الفلسطينية واليافطات الكبيرة باللغات العربية والألمانية التي تعبر عن دعمهم واسنادهم لنضال الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة، كما حملوا صورا لنتنياهو كُتب عليها " مجرم حرب " ، و " مطلوب للعدالة الدولية " ، ورددوا شعارات منددة بزيارته إلى برلين وأخرى تطالب بالحرية لفلسطين وعودة اللاجئين الفلسطينيين.
كما حمل المتظاهرون صور لشهداء مسيرة العودة لا سيما صور للمسعفة الفلسطينية الشهيدة رزان النجار التي استشهدت على يد قوات الأمن الإسرائيلية على حدود قطاع غزة يوم الجمعة الماضي، بينما كانت تسعف الجرحى في مسيرات العودة.
ووصل نتنياهو برلين بعد ظهر أمس في زيارة تستمر ساعات، على أن يغادر في اليوم التالي إلى فرنسا، ومنها إلى لندن، في جولة أوروبية قال إنها ستركز على الملف الإيراني.